SudaPan

مباحثات سودانية أمريكية تمهيداً لزيارة مبعوث واشنطن إلى الخرطوم

0

بحث السودان والولايات المتحدة اليوم الأربعاء، مواضيع مشتركة تمهيداً لزيارة المبعوث الأمريكي للقرن الإفريقي جيفري فيلتمان إلى العاصمة الخرطوم.

وقال نائب مبعوث الخارجية الأمريكية للقرن الأفريقي بيتون نوفل، عقب لقائه وزير العدل نصر الدين عبد الباري، إنَّ زيارته إلى السودان تأتي في سياق المشاورات المستمرة بين الجانبين حول مختلف القضايا وتمهيداً لزيارة المبعوث فيلتمان المزمعة أواخر الأسبوع الجاري إلى الخرطوم.

وأضاف بحسب منصة الناطق الرسمي، أنَّه تبادل الرؤى مع عدد من المسؤولين السودانيين والفاعلين السياسيين بخصوص التحديات التي تواجه الانتقال في السودان.

واعتبر نوف، أنَّ تجسير الهوة بين أطراف الانتقال هي الخطوة الأهم في الوقت الراهن، مشيراً إلى أن بلاده كأصدقاء للانتقال إلى الحكم الديمقراطي المدني الكامل ستبذل جهودها؛ للمساعدة في تجاوز الأزمة الراهنة.

وأضاف: “سنفعل كل ما في وسعنا؛ لحل الخلافات بين الأطراف المختلفة”.

من جانبه قال نصر الدين، إنَّ الالتزام بالوثيقة الدستورية والحوار السياسي هو المخرج من كل الأزمات السياسية التي تعصف بالبلاد حالياً.

وأضاف: “الوثيقة الدستورية والالتزام بها يشكلان الضامن الأكبر للعبور بعملية الانتقال، وصولاً إلى الانتخابات المزمع تنظيمها بنهاية الفترة الانتقالية”.

وحسب الصحية أشار نصر الدين، إلى أنَّ وزارته تجري مشاورات بغية إرساء دعائم الانتقال وإنشاء المفوضيات المنصوص عليها في الوثيقة الدستورية.

ومنذ أسابيع، يتصاعد توتر بين المكونين العسكري والمدني في السلطة الانتقالية، بسبب انتقادات وجّهتها قيادات عسكرية للقوى السياسية، على خلفية احباط محاولة انقلاب عسكري في 21 سبتمبر الماضي.

ومنذ 21 أغسطس 2019م، يعيش السودان فترة انتقالية تستمر (53) شهراً تنتهي بإجراء انتخابات في مطلع 2024م، ويتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وقوى مدنية (قوى إعلان الحرية والتغيير) وحركات مسلحة وقعت مع الحكومة اتفاق سلام، في 3 أكتوبر 2020م.

Leave A Reply

Your email address will not be published.