SudaPan

أسرة طبيبة توفيت نتيجة خطأ طبي تنفذ وقفة احتجاجية أمام المجلس

0

نفذت أمس أسرة الطبيبة وردة علي محمد أحمد التي توفيت نتيجة خطأ طبي ، وقفة احتجاجية أمام المجلس الطبي، وطالبته بمحاسبة المستشفى ومراجعة سجلاتها ، والكوادر الذين تسببوا في وفاتها ، وهتف المحتجون “لن نتراجع لن نرتد حتى لا تموت وردة أخرى ” وقال والد الفقيده دكتورة ورده علي محمد احمد إن ابنته توفت بسبب خطأ طبي لزيادة جرعة التخدير ، وجئنا للاحتجاج امام المجلس الطبي بعد أن قمنا بتقديم شكوى ضد مركز بنون للخصوبة بسبب الأخطاء الطبية والإهمال الذي تعرضت له ، وتقدمنا بهذه الشكوى حتى لا تضيع وردة أخرى ومن أجل إظهار الحق ، ومن أجل ايقاف الممارسات الغير مهنية في المراكز وإنقاذ الآخرين من الأخطاء الطبية وطالب المجلس الطبي بالقيام بجولات تفقدية على المراكز الصحية.

و تمسكت والدة الراحلة د وردة سميرة محمد أحمد بضرورة سن قوانين لمنع الأخطاء الطبية والإهمال الطبي الذي يحدث في المستشفيات والمراكز السودانية.

من جهته تحسر رئيس جمعية حماية المستهلك د ياسر ميرغني على عدم حصول المرضى السودانيين على المعاملة الجيدة والخدمة التي يستحقونها رغم دفعهم للأموال ، واوضح بان جمعية حماية المستهلك لديها وثيقة لحقوق المريض أكدت بان المعاملة الحسنة لا تحتاج لامكانيات ، وأبان رئيس جمعية حماية المستهلك بأن الخطأ الذي توفيت بسببه وردة وهو زيادة جرعة التخدير ولا يحدث في أي دولة في العالم ، مؤكدا وقوفهم مع الأسرة حتى تأخذ حقها كاملا رغم أي تهديدات قد تحدث.

(كوش نيوز)

Leave A Reply

Your email address will not be published.