SudaPan

اجتماعٌ ساخنٌ بين البرهان وحمدوك واللجنة الوزارية.. وجبريل وأبو نمو وبثينة يتغيّبون

0

التأم اجتماعٌ عصر اليوم امتد لثلاث ساعات، بين رئيس مجلس السيادة الفريق أول البرهان – لوحده – ورئيس الوزراء د. حمدوك، رفقة اللجنة الوزارية، بقيادة وزيرة الخارجية د. مريم الصادق ووزير الاتصالات د. هاشم حسب الرسول، في وقت تغيّب عن الاجتماع وزير المالية د. جبريل إبراهيم، وزير المعادن محمد بشير أبو نمو، ووزيرة الحكم الاتحادي بثينة إبراهيم، التي اعتذرت لظروف وفاة في أسرتها.

وناقش الاجتماع، أزمة الشرق بكل أبعادها، حيث أخرج الطرفان كل الهواء الساخن، وأبديا التحفُّظات على الإشكالات السياسية التي حدثت مؤخراً، والأزمة بين المكونين العسكري والمدني، إلا أنّ الاجتماع لم يخرج برؤية واضحة للحل الشامل لأزمة شرق السودان.
وكأن مجلس الوزراء، كوّن لجنة برئاسة؛ رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك، وعضوية عدد من الوزراء للقاء المكون العسكري من أجل حل أزمة شرق السودان، إلا أن المكون العسكري رفض لقاء اللجنة بالأمس، وطلب لقاء رئيس الوزراء منفردًا أولًا؛ قبل أي لقاء مع أي وزير.

وأوضحت مصادر (السوداني) أن المكون العسكري مارس ضغوطات حادة على رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك، لحل الحكومة، استجابةً لمطلب ناظر الهدندوة محمد الأمين تِرِك، بتشكيل حكومة جديدة يُستبعد فيها بعض العناصر التي وصفها المكون العسكري “بالمخربة”، مثل وزير شؤون مجلس الوزراء المهندس خالد عمر يوسف.

Leave A Reply

Your email address will not be published.