SudaPan

اعتصام مصابي ثورة ديسمبر أمام مجلس الوزراء يدخل يومه الثاني

0

يدخل اليوم اعتصام مصابي ثورة ديسمبر يومه الثاني احتجاجا على عدم التزام الحكومة الانتقالية بتنفيذ مطالبهم المتمثلة في توفير العلاج والسكن للمصابين. وتمسك المعتصمون بتسليم المذكرة التي يعتزمون الدفع بها الى مجلس الوزراء بتسليمها وتحديدا رئيس المجلس د عبد الله حمدوك. وقالت ممثلة اللجنة الفنية والإعلامية للجنة اعتصام المصابين رشا جوكس : رفضنا تسليم المذكرة لمستشار رئيس الوزراء ياسر عرمان ، وتمسكنا بمقابلة رئيس مجلس الوزراء د عبد الله حمدوك الا أنه تعهد بتحديد موعد آخر للقائه ، وطلب منا ترشيح ممثلين للجنة لدخول الى مجلس الوزراء الا أننا رفضنا ذلك وتمسكنا بضرورة أن يخرج حمدوك لمخاطبة المعتصمين لأننا صناع التغيير. وتحصلت مصادر بحسب صحيفة الجريدة، على نسخة من مذكرة المعتصمين التي انتقدوا فيها عدم حفظ الحكومة المدنية لحقوق جرحى ومصابي ثورة ديسمبر، وانها لم تنفذ طلبات اللجنة التي تقدمت بها ، منذ تشكيلها بمجلس الوزراء وأكدوا في المذكرة استمرار معاناة المصابين وأردفت المذكرة لذلك قررنا نحن المصابين المستقلين الدخول في اعتصام امام مجلس الوزراء لتحقيق مطالبنا المعنية ولن ننهي اعتصامنا الى بتحقيقها. وقال عرمان في تصريح للمصادر هذه القضية معقدة تحتاج للالتفات اليها و ربما تحتاج لمفوضية كاملة تعمل عليها ليلا ونهارا لأنها هي جزء من بناء مجتمع جديد والعطاء لمن يستحق لأن التغيير تم بتضحيات هؤلاء الشباب وأسرهم، وأردف ومنهم من هو في ريعان شبابه ويحتاجون لتأهيل نفسي وبدني للمساهمة في بناء المجتمع الجديد، لذلك قضيتهم وجدت وستجد الاستجابة من المسؤولين في الحكومة، واعتبر أن قضية مصابي الثورة تختبر انتمائهم للمفاهيم الحقيقية للثورة. وأوضح عرمان أنه ليس المسؤول المختص بهذا الملف لكن لغياب عدد كبير من المسؤولين الآخرين في مهام أخرى طلب منه مقابلتهم، وتعهد بمعالجة قضايا مصابي ثورة ديسمبر مع رئيس مجلس الوزراء بما يتناسب مع المجتمع الجديد.

 

كوش نيوز

Leave A Reply

Your email address will not be published.